Header Ads

الضريبة المؤجلة


ما هى الضريبة المؤجلة ؟
نتيجه لوجود اختلافات بين بنود الإيرادات والمصروفات التى تتحدد وفقا للمبادئ المحاسبية المتعارف عليها وتحديد تلك البنود وفقا للقواعد الضريبية الواردة فى التشريع الضريبى فانه ينشأ فروق بين الربح المحاسبى والربح الضريبى .
ويمكن تبويب هذه الفروق الى فروق مؤقتة وفروق دائمة

- الفروق الدائمة :
- هى الفروق التى تنشأ نتيجة اختلاف المعالجة المحاسبية عن المعالجة الضريبية
- وتتميز بان تأثيرها يقتصر على الفترة المالية التى تحدث فيها ولا ينعكس على الفترات المالية التالية
- أى انه لا يوجد لهذه الفروق اى أثار ضريبية مؤجلة فى المستقبل فلا يترتب عليها أى مبالغ خاضعة للضريبة أو أى استقطاعات ضريبية فى المستقبل .
- تاثيرها ينصب على قائمة الدخل ولا يمتد إلى قائمة المركز المالى .
مثال الإيرادات المعفاة ضريبياً تعتبر إيراد فى المحاسبة ولا تعتبر إيراد فى الضرائب .


- الفروق المؤقتة :
- هى فروق تنشأ نتيجة اختلاف التوقيت الزمنى لتحميل بعض بنود النفقات والإيرادات على قائمة الدخل ويرجع ذلك الى وجود اختلاف بين السياسات المحاسبية والتشرع الضريبى .
- تاثيرها لا يقتصر على الفترة المالية التى تحدث فيها وانما ينعكس على الفترات المالية التالية أى أنه يوجد لهذه الفروق أثار ضريبية مؤجلة فى المستقبل يترتب عليها فروق يستحق سدادها مستقبلاً ( إلتزام ضريبى مؤجل ) أو تكون فروق مؤقتة يستحق إستردادها مستقبلاً ( أصل ضريبى مؤجل ) .
- ومن أمثلة تلك البنود الإهلاك المحاسبى والإهلاك الضريبي .
- تاثيرها لا ينصب على قائمة الدخل وحدها وانما يمتد إلى قائمة المركز المالى .
مثال الإهلاك
 

الضريبة المؤجلة مكانها القوائم المالية .
اما الفرق الضريبي مكانة الاقرار الضريبي ... وهذا الان الاقرار الضريبي هو قائمة بالفروق .

ليست هناك تعليقات

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.